الرئيسية / مقالات وتقارير
إسرائيل تعتبر جنين "عاصمة" الهجمات المسلحة
تاريخ النشر: 24/01/2018
إسرائيل تعتبر جنين "عاصمة" الهجمات المسلحة
إسرائيل تعتبر جنين "عاصمة" الهجمات المسلحة

قال يوحاي عوفر، الخبير العسكري الإسرائيلي بصحيفة مكور ريشون، أن مدينة جنين شمال الضفة الغربية ما زالت عاصمة الهجمات المسلحة حتى اللحظة؛ لأن العملية الأخيرة التي وقعت قرب نابلس ذكرت أجهزة الأمن الإسرائيلية كم أن هذه المدينة قابلة للانفجار وخطرة، رغم التغير الإيجابي والجوهري الذي مر عليها خلال عقد من الزمن.

وأضاف: "تحول أحمد نصر جرار، المتهم بتنفيذ عملية نابلس وقتل الحاخام اليهودي، إلى أحد الأهداف الأكثر سخونة للمؤسسة الأمنية الإسرائيلية، بعد أن كان هدفا للاعتقال من قبل الوحدات الإسرائيلية الخاصة، لكنه رغم كل التعزيزات الأمنية نجح في الإفلات من قبضة الجيش الإسرائيلي".

ونقل عن مصدر أمني إسرائيلي رفيع المستوى أننا ما زلنا في بداية الطريق، ولم ننته بعد من مهمة القضاء على هذه الخلية، وفي الوقت الذي تواصل فيه القوات الإسرائيلية عمليات الملاحقة لأفراد الخلية، فإن هذا الهجوم الأخير يثبت مجددا أن مدينة جنين من أخطر البؤر المعادية للجبهة الداخلية الإسرائيلية.

وأوضح أن مدينة جنين هي مصنع الإنتاج على الدوام للخلايا العسكرية منذ الانتفاضة الثانية، من خلال الهجمات الانتحارية والسيارات المفخخة والأحزمة الناسفة، التي تحولت مع مرور الوقت لأحداث عادية لدى الإسرائيليين، وأوقعت في صفوفهم خسائر بشرية كبيرة.

وأشار إلى أن السنوات الخمس عشرة الأخيرة شهدت انتعاشا اقتصاديا في الضفة الغربية، ما بدأ يلقي بظلاله على الفلسطينيين، ومنهم سكان جنين.

كما بدأ الآلاف من العرب المقيمين في إسرائيل يدخلون المدينة يوميا بغرض التجارة، خاصة القادمين من مدن قلنسوة والطيبة، ويفضلون جنين في صفقاتهم التجارية، ويقومون بإجراء عمليات جراحية بكلفة مالية رخيصة، ويشترون أثاث البيوت، والخضار والفواكه. ووفقا لأرقام الإدارة المدنية الإسرائيلية، فإن هذه الصفقات تترك خلفها مليارات الشواكل في مدينة جنين.

وختم بالقول: شهد معبر الجلمة القريب من جنين في الآونة الأخيرة سلسلة احتجاجات فلسطينية، ما دفع الجيش الإسرائيلي لتقديم شكوى إلى السلطة الفلسطينية عبر التنسيق الأمني، وتحذيرها من الاستمرار في هذه المظاهرات، وإلا فسوف يتم إغلاق المعبر؛ ما سيضر بصورة مباشرة في المدخولات المالية للمدينة.  

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار
مواضيع ذات صلة
“المرأة السعودية تقود” وسم يرصد غرائب أول يوم قيادة للسعوديات لم تمض “50” دقيقة حتى وقع أول حادث مروع!
“هآرتس”: مِصر تُخالِف السعوديّة وترفض التنازل عن القدس في صفقة القرن.. هذه المشاريع سيجري تنفيذها في غزة
هذا شكل الدولة الفلسطينية.. هآرتس تكشف كواليس الاجتماع السري للملك والحوافز السعودية وخطة “ناقل الأسرار”
“الدواء مقابل الجنس”.. “لوفيغارو” تنشر تقريرا صادما عن “أطباء بلا حدود” وشهادات مروعة لموظفات سابقات
ترامب صادق في “سحق” الفلسطينيين.. ما تسرَب من “صفقة القرن” أقل من دولة مع إبقاء الأقصى والمقدسات ضمن سيطرة الاحتلال
“حاصروا قطر وصافحوا إيران”.. مسؤول إيراني يكشف: اجتمعنا مع السعوديين واللقاء كان جيد جدا
“ليست لوجه الله”.. “لوموند”: هذا هو هدف السعودية والإمارات من وراء المساعدات المقدمة للأردن
“ليست لوجه الله”.. “لوموند”: هذا هو هدف السعودية والإمارات من وراء المساعدات المقدمة للأردن
محمد بن سلمان و صهر ترامب كوشنر يبحثان التسوية بين إسرائيل وفلسطين
الأكثر تفاعلاً
سعودي يُعاير علا الفارس بالفقر.. هكذا ردت عليه
23/06/2018
نجمتا أفلام إباحية اعتديتا بالضرب على شرطي في دبي وشتمتا النساء ...
24/06/2018
التربية والتعليم تحدد موعداً لإعلان نتائج الثانوية العامة للعام 2018
19/06/2018
اتهام فتاة بإثارة كلب جنسيا !
21/06/2018
مأساة مروعة.. عائلة قتلت شنقاً خلال المباراة مع روسيا !
22/06/2018
ابن سلمان شارك في اللقاء المفاجئ بين الملك عبد الله الثاني ...
20/06/2018
زوجة في عُمان تقتل زوجها بمساعدة عشيقها .. هذه تفاصيل “صادمة” ...
20/06/2018
هذا شكل الدولة الفلسطينية.. هآرتس تكشف كواليس الاجتماع السري للملك
24/06/2018
في لبنان: حسين يقتل عروسه فاطمة تاركة طفلها ابن ال 3 ...
23/06/2018
توقعات الأبراج في يوم الإربعاء 20 حزيران 2018
20/06/2018
إعلامي مصري: فضيحة.. في ليلة مباراة المنتخب مع روسيا كان اللاعبون ...
22/06/2018
الإعدام لسيدة عربية قتلت أخرى بسبب علاقة حميمية
23/06/2018
توقعات الأبراج في يوم السبت 23 حزيران 2018
23/06/2018
“الدواء مقابل الجنس”.. “لوفيغارو” تنشر تقريرا صادما عن “أطباء بلا حدود” ...
22/06/2018