الرئيسية / ثقافة وفنون
غضب من مذيعتين بالأردن سخرتا من فتاة.. اعتذرتا لاحقا
تاريخ النشر: 10/06/2018
غضب من مذيعتين بالأردن سخرتا من فتاة.. اعتذرتا لاحقا
غضب من مذيعتين بالأردن سخرتا من فتاة.. اعتذرتا لاحقا

أعرب ناشطون أردنيون عن غضبهم الشديد تجاه مذيعتين بارزتين، بعد سخريتهما بشكل علني من فتاة اتصلت على برنامجهما على الهواء مباشرة.

وسخرت المذيعتان؛ رهف صوالحة وناديا الزعبي، من متصلة على برنامجهما بقناة "عمان"، وإذاعة "روتانا"؛ بسبب اسمها، "هتوف حجازي".

وواصلت الزعبي وصوالحة سخريتهما من الفتاة، بسؤالها عن معنى اسمها، لترد المتصلة: "صوت السحب الماطرة"، لترد إحدى المذيعتين: "أهلك كانوا فاضيين وقتها"، و"إنتي انولدتي ليش".

واتهمت المذيعتين المتصلة بـ"الكذب والغش"، بعد لجوئها إلى الإنترنت للإجابة عن السؤال.

وبعد طلب المتصلة "هتوف" من المذيعتين منحها جائزة أخرى بدلا من الإقامة في منطقة سياحية مع شخص آخر؛ لعدم مقدرتها على الذهاب، قالت المذيعة رهف صوالحة إنها ستمنحها زيارة إلى مركز تجميل وعناية بالبشرة.

المتصلة "هتوف" قالت إنها لا ترغب أيضا بالذهاب إلى هذا المركز، لترد عليها المذيعة ناديا الزعبي قائلة: "أعطوها علبة تونة وسردين".

وبعد الغضب الواسع من المذيعتين، قدمت الأخيرتان اعتذارهما في الحلقة التالية من البرنامج، وقالتا إنهما لم تتعمدا الإساءة إلى "هتوف".

وبحسب الزعبي وصوالحة، فإن "هتوف" نفسها لم تستأ منهما، وأنهما تنويان استضافتها خلال الأيام المقبلة.

وأبدى مغردون ومعلقون، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تعاطفهم الشديد مع المتصلة "هتوف"، مطالبين إدارة القناة بالاعتذار الرسمي لها، ومنحها جائزة ترضية.
 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار