الرئيسية / رياضة
غضب وسخط على تصويت العرب على ملف المغرب لاستضافة كأس العالم 2026
تاريخ النشر: 14/06/2018
غضب وسخط على تصويت العرب على ملف المغرب لاستضافة كأس العالم 2026
غضب وسخط على تصويت العرب على ملف المغرب لاستضافة كأس العالم 2026

خسر المغرب معركة استضافة كأس العالم 2026 لصالح الملف الأمريكي المشترك الثلاثي المكون من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والمكسيك.

وحاز الملف الأمريكي المشترك شرف استضافة نهائيات كأس العالم لكرة القدم، بعدما حصد 134 صوتا مقابل 65 للمغرب في تصويت كونغرس الفيفا الذي أُجري اليوم.

وفور الإعلان عن خسارة المغرب، قفز هاشتاغ #كاس_العالم_2026 إلى قائمة الترند العالمي لتتوالى بعدها القراءات في نتائج التصويت.
وأثارت النتيجة سخطا واحتقانا كبيرا في صفوف المغردين المغاربة، خاصة بعدما كشفت الفيفا عن قائمة الدول التي صوتت للملفين المتنافسين.

ووفقا للبيان أسفله، صوتت كل من السعودية ولبنان والأردن والعراق والإمارات والكويت والبحرين، لصالح الملف الأمريكي الثلاثي.

في حين، صوتت الدول التالية لصالح الملف المغربي: الجزائر، مصر، ليبيا، سلطنة عمان، فلسطين، السودان، سوريا، تونس، قطر، اليمن موريتانيا، جيبوتي، الصومال، جزر القمر.

وأعرب مغردون مغاربة عن صدمتهم مما وصفوه بالنفاق العربي بعدما خذلتهم بلدان تتقاسم مع المغرب العروبة والتقاليد.

ويرى مغردون أن تحذير ترامب للدول الداعمة للملف المغربي أثر على قرار تلك الدول التي أجبرت - حسب قولهم- على التصويت لصالح الملف الأمريكي خوفا من غضب واشنطن عليها.

وكان ترامب قال في تغريدة نشرها الشهر الماضي : "لقد قدمت الولايات المتحدة ملفا قويا بالاشتراك مع كندا والمكسيك لاستضافة كأس العالم 2026. سيكون من العار أن تقوم الدول التي نساندها في جميع الظروف بالتصويت ضد الملف الأمريكي. لماذا نساعد تلك الدول عندما لا تدعمنا؟".

وأشار مغردون إلى أن قرار بعض الدول العربية المؤثرة بالتصويت للملف الأمريكي يرجع إلى أسباب تتعلق بموقف المغرب من الأزمة الخليجية.

فقد قرأ البعض في تلك الخطوة رسالة سياسية لتذكير المغرب بحاجتها إلى الدعم الخليجي وأن عليها الاختيار بين الرياض والدوحة.



وغردت المغردة صبرينا :" الحقيقة كان متوقعا أن يفوز الملف الثلاثي الأمريكي خصوصا بعد تهديد ترامب. أما عن الدول العربية التي صوتت لصالح أمريكا فهي صوتت لإرضاء أمريكا ولا تكترث المغرب. .هذا هو تدخل السياسة بالرياضة."

وعلى نفس المنوال، غرد أشرف جابر، قائلا:" ملف المغرب لمونديال 2026 كان الأفضل بالمعايير الرياضية والحضارية وبمعايير العدالة أيضاً، لكن بمعايير السياسة وتهديدات ترامب والفيفا عديمة الأخلاق، والتي يجب نسف قواعد عملها من جذورها، تفوز أمريكا! مصر أعطت صوتها للمغرب ❤️."

وكتب المغرد حميد ألمين:" شكرا للجزائر على موقفها الرجولي دمت فخرا للعرب تركت السياسة جنباً و دعمت المغرب قلباً هذه هي الأخوة الحقيقية بعيدا عن نفاق بعض الدول العربية التي خدلتنا."

 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار