الرئيسية / محليات
قلقيلية.. تفكيك عصابة روعت الأهالي بالخاوات والبلطجة!
تاريخ النشر: 16/09/2018
قلقيلية.. تفكيك عصابة روعت الأهالي بالخاوات والبلطجة!
قلقيلية.. تفكيك عصابة روعت الأهالي بالخاوات والبلطجة!

قبض جهاز الأمن الوقائي في محافظة قلقيلية، بدعم وإسناد من الأجهزة الأمنية، على عصابة أشرار عملت على ترويع المواطنين وامتهنت النصب والاحتيال وفرض الأتوات والخاوات بالبلطجة والقوة إضافة الى ضلوعها بالعديد من الجرائم المجتمعية.

وأوضح بيان لإدارة العلاقات العامة والإعلام في جهاز الأمن الوقائي، مساء اليوم الأحد، أنه جراء العمل الأمني المستدام في المحافظة وبناء على معلومات استخبارية دقيقة ومتابعة ميدانية وبالتنسيق مع النيابة والأجهزة الأمنية المختصة، تمكن الجهاز خلال الأسابيع الماضية من القبض على أعضاء هذه المجموعة الذين عملوا ضمن عصابة منظمة ارتكبت العديد من الجرائم، منها: تجارة وتوزيع المخدرات، وتجارة السلاح، وإطلاق النار على بيوت المواطنين وممتلكاتهم بهدف ترويعهم، وممارسة السطو المسلح، والتورط بعمليات غسيل أموال وتجارة المواد الغذائية الفاسدة، وأيضا تجارة المركبات المسروقة والمهربات الزراعية والبيطرية التي لا تحمل تصاريح وأوراق فحص زراعي وبيطري.

وتابع أنه من خلال التحقيق مع أفراد هذه العصابة تبين أن لهم امتدادا في عدة محافظات بالضفة الغربية، كما اعترفوا بقيامهم بهذه الجرائم بهدف خلق حالة من الفوضى والفلتان، حيث تم ضبط مبالغ مالية كبيرة وشيكات بنكية إسرائيلية بحوزتهم، وتم التحرز على كافة المضبوطات حسب النظام والقانون.

وأكد البيان أن جهاز الأمن الوقائي، وبالتنسيق التام مع الأجهزة الأمنية الأخرى، يعمل على تنفيذ تعليمات المستوى السياسي بمكافحة الجرائم بكافة إشكالها وحماية أمن الوطن والمواطن، وأن الجهد الأمني سيستمر حتى القضاء على الجريمة بكافة أشكالها وتحقيق الأمن والأمان للمواطنين والحفاظ على السلم الأهلي، مشددا على أنه لن يسمح لأي كان بنشر الفوضى والفلتان داخل مجتمعنا الفلسطيني لأن مثل هذه الجرائم تقف خلفها جهات مشبوهة تهدف لضرب النسيج الاجتماعي وزعزعة الاستقرار في المجتمع الفلسطيني. 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار