الرئيسية / مقالات وتقارير
ترامب اشتاق لـ”رز الخليج” فخاطب قادته: خفضوا أسعار النفط الآن “فأنتم لن تتمتعوا بالأمان طويلا بدوننا”
تاريخ النشر: 21/09/2018
ترامب اشتاق لـ”رز الخليج” فخاطب قادته: خفضوا أسعار النفط الآن “فأنتم لن تتمتعوا بالأمان طويلا بدوننا”
ترامب اشتاق لـ”رز الخليج” فخاطب قادته: خفضوا أسعار النفط الآن “فأنتم لن تتمتعوا بالأمان طويلا بدوننا”

فيما يبدو أنه تحذير وابتزاز جديد للسعودية التي تعد أكبر منتجي النفط في الشرق الأوسط قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب أن على على دول الشرق التي فوفر لها بلاده الحماية منذ وقت طويل أن تخفض أسعار النفط فورا.

 

وقال “ترامب” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر تويتر” رصدتها “وطن”:” نحمي الدول في الشرق الأوسط، لن يظلوا آمنين لفترة طويلة بدوننا، ورغم ذلك يواصلون الضغط من أجل رفع أسعار النفط أكثر وأكثر! سنتذكر. على أوبك المحتكرة خفض الأسعار الآن”.
وسبق أن شن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هجوما عنيفاً على منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك”، مطالبا إياها بخفض الأسعار فورا، مؤكدا بأن بلاده تدافع عن العديد من أعضائها مقابل القليل من الدولارات، في إشارة للسعودية والإمارات.



وقال “ترامب” في تدوينة له عبر تويتر في يوليو/تموز الماضي: “يجب على أوبك المحتكرة أن تتذكر أن أسعار البنزين مرتفعة وأنهم لا يفعلون شيئا يذكر للمساعدة… هم يدفعون الأسعار للارتفاع بينما الولايات المتحدة تدافع عن الكثير من أعضائها (أوبك) مقابل القليل جدا من الدولارات. هذا يجب أن يكون طريقا في اتجاهين. خفضوا الأسعار الآن “.
يشار إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، واصل ابتزازه للمملكة العربية السعودية وحثها على ضرورة زيادة انتاج النفط بما لا يقل عن مليوني برميل يوميا لتخفيض الأسعار في أعقاب توقف النفط الإيراني بعد إعادة العقوبات عليها من قبل الولايات المتحدة.

 

وقال ترامب في مقابلة مع شبكة “فوكس نيوز” في يونيو/حزيران الماضي إن “أوبك” تتلاعب في أسعار النفط 100%، ومن الأفضل التوقف عن ذلك لأن الولايات المتحدة تحمي العديد من دول هذه المنظمة”.

 

وفي إشارة للسعودية، أكد ترامب بأن “أوبك”، “تتلاعب وقد زادوا الانتاج بأقل مما كنا نتوقعه الأسبوع الماضي وعليهم وضع مليوني برميل إضافي برأيي”.

 

وتابع: “لا ننسى بأن الجانب السلبي الوحيد لإلغاء الاتفاق النووي مع إيران هو خسارتنا الكثير من النفط وعليهم تعويضه”، ليتساءل:” من هو عدوهم الاول؟”، ليجيب على نفسه قائلا: ”إنها إيران لذلك عليهم التعويض”.

 

وأكد أنه تربطه علاقة قوية مع الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد محمد بن سلمان والدول التي حولهم، موضحا أنه عليهم ضخ المزيد من النفط.
 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار