الرئيسية / مختارات
في مصر.. مقاول يغتصب ابنته القاصر
تاريخ النشر: 04/10/2018
في مصر.. مقاول يغتصب ابنته القاصر
في مصر.. مقاول يغتصب ابنته القاصر

قررت محكمة جنايات الجيزة في مصر،إحالة أوراق مقاول مصري إلى فضيلة مفتي الجمهورية لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه بعد ثبوت تهمة الإعتداء على ابنته ،وحملها سفاحاً منه بمنطقة "أوسيم".

صدر القرار برئاسة المستشار عبد الشافي السيد عثمان،وعضوية المستشارين محمد رشدي أبو النجا،وسامح منير.

وكانت النيابة العامة قد قررت إحالة المتهم "صابر.ع ع" 50 عاماً ،مقاول،إلى محكمة الجنايات لقيامه بهتك عرض ابنته المجني عليها "داليا،ص،ع " بغير رضاها ،والتي لم تبلغ 18 سنة ميلادية كاملة بعد،حال كونه من أصولها،،والمتولي تربيتها "والدها"،واغتصابها دون رحمة .

وجاء في أقوال المجني عليها أمام النيابة،بقيام والدها بالتعدي عليها جنسياً باستمرار،وتهديدها بعدم إخبار والدتها،حتى حملت منه سفاحاً.

بينما جاء في أقوال "نادية،ف" 46 عاماً ،ربة منزل،"والدة المجني عليها" بأنها عندما تيقنت من كون ابنتها حامل،واجهتها فاعترفت لها بأن والدها قام بالتعدي عليها جنسياً،والحمل منه سفاحاً.

فيما توصلت تحريات معاون مباحث مركز شرطة أوسيم إلى صحة الواقعة ،وقيام المتهم بالإعتداء على المجني عليها جنسياً،ومعاشرتها،معاشرة الأزواج حتى حملت منه سفاحاً ووضعت مولودها.

وأثبت تقرير مصلحة الطب الشرعي والخاص بالمجني عليها: إنه بفحصها موضعياً من قبل الطب الشرعي،تبين أن غشاء بكارتها به تمزق تام،ووجد أن البصمة الوراثية للطفل كشفت أن الطفل هو إبن المتهم من المجني عليها.

ومازالت قضايا الإعتداء داخل الأسرة وزنا المحارم في مصر والدول العربية من الجرائم التي تطالب مؤسسات المجتمع المدني،والجمعيات النسائية بتغليظ العقوبة فيها إلى المؤبد أو الإعدام في حال كانت الضحية قاصر دون سن الرشد.

 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار