الرئيسية / مختارات
محاولة اغتيال بوتين واصابة ترامب ضمن تنبؤات 2019
تاريخ النشر: 12/12/2018
محاولة اغتيال بوتين واصابة ترامب ضمن تنبؤات 2019
محاولة اغتيال بوتين واصابة ترامب ضمن تنبؤات 2019

على الرغم من مرور 22 عاما على وفاتها، لا تزال العرّافة البلغارية “بابا فانغا” تثير الجدل قبيل مطلع كل عام، بتنبؤاتها، وبحسب ما نشرت صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن “فانغا” العمياء، توقعت أن تشهد أوروبا انهيارا اقتصاديا خلال العام 2019.

ومن توقعات “فانغا” المثيرة للعام المقبل، تعرض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى محاولة اغتيال، فيما سيتعرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى مرض غامض، يصيبه بسكتة دماغية.



وبحسب تنبؤات “فانغا” فإن تسونامي جديد سيضرب مناطق في آسيا، على غرار الكارثة التي وقعت في العام 2004، وأدت إلى مقتل نحو 300 ألف شخص.

ويسود اعتقاد بأن “الصوفية العمياء” قد توقعت حدوث هجمات 9/11 وتسونامي الذي ضرب العالم في ثاني يوم من أعياد الميلاد، وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ويقول أتباع “فانغا” إن نسبة 85 بالمائة من توقعاتها أصابت، وأبرزها أنه في عام 1970 كان مجمل اقتصاد الصين هو 4.1% من اقتصاد العالم. وزادت النسبة بشكل فلكي إلى 15.6 بحلول عام 2015، وهو ما توقعته العرافة البلغارية.

ومن التنبؤات الأخرى نهاية الجوع في العالم بحلول عام 2028، وبناء البشر مستوطنات على المريخ في عام 2256، ونهاية الحياة على الأرض بحلول 2341.

ولدت العرافة بابا فانغا واسمها الحقيقي هو فانغيليا باديفا غوشتيروفا في بلغاريا عام 1911 وتوفيت عام 1996، وكانت مقصدا للمشاهير والساسة، بما في ذلك قادة بعض الدول لفترة طويلة من الزمن.

وكانت محل اهتمام الإعلام بسبب ما تملكه من قوى خارقة، ولها تسجيلات مرئية تحظى بإقبال كبير في الإنترنت، فضلا عن الأفلام الوثائقية عنها والبرامج التلفزيونية.

وقدمت فانغا مئات التنبؤات على مدار 50 عاما، تحقق جزء كبير منها، لكن كثيرا منها أيضا لم يتحقق. وعلى الرغم من ذلك، يعتقد الملايين من أتباعها أنها كانت تتمتع بقدرات خارقة.

وكانت فانغا قد تنبأت بـ”غزو” متطرفين لأوروبا عام 2016، ويرى البعض أن ذلك تمثل بالفعل بموجة الهجمات التي ضربت أكثر من بلد أوروبي خلال الأعوام القليلة الماضية، مثل فرنسا وبلجيكا وألمانية وبريطانيا. 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار