الرئيسية / أخبار فلسطين
ما هي الحلول التي تقترحها الأحزاب الإسرائيلية لحل مشكلة غزة
تاريخ النشر: 12/03/2019
ما هي الحلول التي تقترحها الأحزاب الإسرائيلية لحل مشكلة غزة
ما هي الحلول التي تقترحها الأحزاب الإسرائيلية لحل مشكلة غزة

أجرت إذاعة الجيش  مقابلات مع زعماء الأحزاب الاسرائيلية المختلفة، لنقاش الحلول المناسبة من وجهة نظرهم للتعامل مع قطاع غزة.

وكانت إجابات زعماء الأحزاب كالتالي، حزب كحول لفان برئاسة بني غانتس، قال "لن نكون مستعدين لدفع الأموال إلى حماس، ولكننا في الوقت ذاته سنوافق على المساعدات الموجهة إلى سكان القطاع، كما أن الحزب سيسعى جاهدا لتغيير الفهم والوعي لدى سكان غزة إلى أن يصلوا إلى قناعة تامة بأن حماس هي العائق الوحيد بينهم وبين الحياة المزدهرة، كما أن الحزب سيعمل على تحقيق هذه الأهداف المتمثلة بمساعدة سكان القطاع بالتزامن مع توجيه ضربات موجعة إلى حماس من خلال خطة إقليمية واسعة النطاق".

من جهته، رفض حزب الليكود برئاسة نتنياهو، الإجابة وعرض خطته للتعامل مع القطاع خلال المقابلة.

أما حزب كولانو برئاسة موشي كحلون أجاب بالقول "سنعمل على تقديم خطة "الجدار الحديدي" التي تهدف إلى تحقيق الفصل التام والمطلق بين قطاع غزة و"إسرائيل"، وذلك من خلال الضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه بالمساس بالسيادة الإسرائيلية من قطاع غزة، كما سنقوم بدعم الجهات المعتدلة في القطاع واستثمار الأموال لتحقيق الازدهار الاقتصادي والاجتماعي في القطاع".

حزب اليمين الجديد برئاسة نفتالي بنيت، أكد أنه سيقدم مبادرة إلى الكابنيت السياسي الأمني لحسم حماس والقضاء عليها، "لا أن نرسل لها الأموال والمساعدات".

في حين، أجاب حزب العمل برئاسة أفي غباي، قائلا "لن نصبر على استمرار إرهاب البالونات الحارقة والعبوات المتفجرة، ولكن في الوقت نفسه سيقوم الحزب بتقديم مبادرات سياسية واقتصادية بما في ذلك تعزيز المشاريع الإنسانية في غزة".

من ناحيته، رأى حزب ميرتس برئاسة تمار زندبرغ، أن أي مواجهة عسكرية جديدة في غزة لن تكون في صالح "إسرائيل"، معتبرا أن الحل يمر من خلال تسوية تتضمن وقف العنف وإعادة إعمار القطاع ورفع الحصار عن غزة، وبعد ذلك فتح محادثات مباشرة مع قيادة الشعب الفلسطيني للتوصل إلى تسوية سياسية شاملة.

حزب شاس برئاسة أريه درعي، قال "نحن دائما مع القرارات التي يتخذها الكابنيت، ولا يوجد لنا خطة أو مقترح أمني أو سياسي في هذه القضية".

حزب يهدوت هتوراة برئاسة يعقوب ليتسمان، قال "ليس للحزب أية مواقف في القضايا السياسية والأمنية والخارجية، ولكن لدينا ثقة كاملة في المنظومة الأمنية والسياسية بما في ذلك رئيس الحكومة، كما أننا نصوت في الكنيست بناء على تعليمات وتوجيهات الحاخامات".

حزب اسرائيل بيتنا برئاسة أفيغدور ليبرمان، "حل مشكلة غزة لن يأتي إلا من خلال حسم حماس في غزة والضفة وذلك من خلال الاغتيالات ومصادرة الأموال وتطبيق قانون الإعدام للأسرى الأمنيين ووقف إرجاع جثامين الفلسطينيين وتكثيف عمليات تدمير منازل منفذي العمليات".

 


 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار