الرئيسية / أخبار عبرية
الاحتلال: جولة التصعيد الحالية ستستمر لثلاثة ايام ونتنياهو يأمر بضربة قوية لغزة
تاريخ النشر: 05/05/2019
الاحتلال: جولة التصعيد الحالية ستستمر لثلاثة ايام ونتنياهو يأمر بضربة قوية لغزة
الاحتلال: جولة التصعيد الحالية ستستمر لثلاثة ايام ونتنياهو يأمر بضربة قوية لغزة

استبعد ضابط إسرائيلي،  في ختام المشاورات الأمنية التي ترأسها رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، إمكانيّة عودة التهدئة في قطاع غزّة "فورًا"، وقدّر أن يستمرّ التصعيد في القطاع "يومين أو ثلاثة"، في حين أعلن الجيش الإسرائيلي أنه سيزيد من ضرباته على القطاع، وأنه رصد إطلاق 200 صاروخ اليوم.

ونقلت القناة 13 في التلفزيون الإسرائيلي عن الضابط الإسرائيلي قوله إن نتنياهو أمر الجيش الإسرائيلي بتوجيه "ضربة قويّة" لقطاع غزّة، في حين نقلت هيئة البث الرسميّة (كان) عن مسؤول إسرائيلي أنه "لا اتصالات لوقف إطلاق النار في القطاع، وأن التوجيهات هي استمرار توجيه الضربات في غزّة".

وفرض الاحتلال إجراءات تصعيديّة، تمثّل تراجعًا عن التفاهمات مع فصائل المقاومة الفلسطينيّة، هي إغلاق معبري بيت حانون وكرم أبو سالم، وإغلاق المجال البحري قبالة القطاع.



من جهته، أعلن نتنياهو أن المجلس الأمني والسياسي الإسرائيلي - الكابينيت، سيجتمع الأحد لبحث التطوّرات في قطاع غزّة.

وكانت المشاورات الأمنية التي عقدها نتنياهو مع رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، وكبار الضبّاط الإسرائيليين، انتهت عصر اليوم، السبت، دون أن يغادر نتنياهو مقرّ وزارة الأمن (الكرياه) في تل أبيب.

وفور انتهاء الجلسة، قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي "حركة حماس تستعد إلى إطلاق المزيد من الصواريخ، وإن سلاح الجو سيزيد من ضرباته على غزّة" وأضاف أن الجيش الإسرائيلي "يحشد قوات الدفاع الجوي والجبهة واستدعى وحدات بريّة للقطاع".

وأعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أنه قصف نفقًا تابعًا لحركة "الجهاد الإسلامي" اخترق الحدود الإسرائيلية.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن الجيش الإسرائيلي رصده إطلاق أكثر من 200 صاروخًا من قطاع غزّة سقطت في أماكن عديدة في إسرائيل، وأدت إلى إصابة 3 إسرائيليين بجراح متوسّطة وخطيرة. 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار
الأكثر تفاعلاً