الرئيسية / ثقافة وفنون
10 علاجات طبيعية تساعدكم على التوقف عن الشخير
تاريخ النشر: 31/10/2019
10 علاجات طبيعية تساعدكم على التوقف عن الشخير
10 علاجات طبيعية تساعدكم على التوقف عن الشخير

 10 علاجات طبيعية تساعدكم على التوقف عن الشخير

 
هل حدث لكم أن أمضيتم ليلة بدون نوم بسبب شخير شريككم (أو شريكتكم) ؟ أو الأسوأ، هل استيقظتم ذات مرة بسبب شخيركم ؟
 
رغم كل ما كنتم تعتقدونه عن الموضوع، فالشخير هو ظاهرة طبيعية تماماً، وتقريباً كل الناس يعانون منه. نحن نشخر لأن حنجرتنا تسترخي بشكل كبير عندما ننام بعمق، والهواء الذي نتنفسه يجعل الجهاز التنفسي يتذبذب. لكن ما هو ثابت أن الشخير القوي جداً يسبب الأرق، يؤثر على نوعية النوم، ويثير أعصاب الناس الموجودين من حولكم.
 
 
 
لقد جمعنا لكم في هذه المقالة كل العلاجات الطبيعية الأكثر فعالية التي ستساعدكم على إيقاف الشخير وعلى منع ظهور مشاكل أخطر بكثير مثل الأرق، زيادة الوزن والقلق.
 
يحدث الشخير بينما نحن نائمون، يجد الهواء صعوبة في الجريان بين الحنجرة والأنف. هذا يؤدي إلى حدوث ذبذبة في الأنسجة المحيطة، وبالتالي إلى شخير قوي. في بعض الحالات، الأشخاص الذين يشخرون تكون لهاة الحلق لديهم أكبر من الآخرين، لهذا يكونون أكثر تعرضاً لهذه الذبذبات من الأشخاص الآخرين.
جربوا زيت النعناع العطري أو عشبة خاتم الذهب Goldenseal
 
أحياناً، يحدث الشخير عندما يعاني الشخص من احتقان أنفي أو احتقان في الصدر. يساعد زيت النعناع العطري على فتح الجيوب الأنفية في حال وجود مرض حميد مثل التهاب الجيوب الأنفية أو أوجاع الحنجرة. إنه يعمل كمساعد على التنخم فيفتح المجاري التنفسية، يخرج البلغم ويخفف من الاحتقان. حتى أن بعض الدراسات برهنت أن المركبات الموجودة في زيت النعناع العطري لها فوائد عديدة مضادة للميكروبات، مضادة للفيروسات ومضادة للأكسدة، وهذا يعني أنها يمكن أن تحارب أيضاً التهابات المجاري التنفسية.
 
عشبة خاتم الذهب تؤثر أيضاً على الشخير. يمكن أن تخفف من تآثير الاحتقان في الصدر وفي الممرات الأنفية. نجد مستخلصات هذه العشبة بشكل خاص في العلاجات الطبيعية للحساسية والرشح، بسبب خصائصها كمضاد حيوي وفعاليتها في تقوية جهاز المناعة. كما أن بعض الدراسات برهنت أن الأعشاب الطبية مثل خاتم الذهب تقوي الدفاعات المناعية عن طريق زيادة انتاج مضادات أجسام محددة، مما يجعل منها علاجاً طبيعياً مثالياً لالتهاب الرئة.
 
خذوا الفيتامين C
 
الفيتامين C هو أفضل علاج طبيعي عندما يتعلق الأمر بتحفيز جهاز المناعة وتقوية صحة الجهاز التنفسي. أحد الاسباب الرئيسية للشخير هو انسداد المجاري التنفسية، وخصوصاً على مستوى الجيوب الأنفية. وهذا يؤدي إلى فتح الفم، وتذبذب لهاة الحلق التي تقع خلف سقف الحلق فوق الحنجرة.
 
إذا كنتم تأخذون ما يكفي من الفيتامين C فهذا سيساعد على تنظيف الجيوب الأنفية. من بين أفضل الاطعمة الغنية بالفيتامين C، نجد البروكولي، البرتقال، الليمون الحامض، الفليفلة الحلوة (الفلفل الرومي)، البابايا، وأهمها جميعاً هو الأناناس. فهو يحتوي أيضاً على عامل طبيعي يحارب احتقان الجيوب الأنفية يسمى البروميلين (أنزيم معروف بخصائصه المضادة للالتهابات).
 
اقرأ أيضا: كيف تلاحظ أنك قد تصاب بنوبة قلبية قبل شهر من وقوعها!
 
اشربوا كوباً من عصير البرتقال المعصور طازجاً أو الأناناس قبل النوم بساعة.
 
النعناع والحلبة
 
الهضم يلعب دوراً أساسياً في نوعية نومنا، وقد يكون أحد الأسباب التي تجعل الشخير يقاطع نومنا باستمرار.
 
النعناع والحلبة هما نبتتان معجزتان يمكن أن تحميانا من الشخير الذي يتسبب به عسر الهضم أو أمراض الجهاز الهضمي. كما أن هاتان النبتتان تحدّان من الالتهابات مثل التهاب الرئة، التهابات الأنسجة والسعال المزمن.
 
بالإضافة إلى هذا، قد تساعدانكم في التخلص من فائض حمض المعدة، ويمكنا أن تخفضا أيضاً من مخاطر الشخير. الحلبة قد تساعدكم أيضاً في محاربة انقطاع النفس خلال النوم وفي تحسين عملية الهضم، بينما يخفف النعناع من عوارض عسر الهضم وارتداد حمض المعدة.
 
يمكنكم العثور على هاتين العشبتين بأشكال مختلفة : سائلة، بودرة، كبسولات.
 
الأوكاليبتوس
 
الأوكاليبتوس هو إحدى أكثر النبتات الطبية استخداماً لمعالجة الزكام، ولكنها أيضاً مهمة لقدرتها على التخفيف من الالتهابات وتحسبن كل أنواع مشاكل التنفس. حوالى %70 إلى %90 من مستخلصات الأوكاليبتوس غنية بخصائص مضادة للأكسدة، مضادة للالتهاب ومضادة للألم.
 
الأوكاليبتوس يساعد أيضاً في محاربة الالتهابات البكتيرية، الفيروسية والفطرية، وفي المحافظة على الجاري التنفسية مفتوحة، وفي منع تراكم البلغم. هناك عدة طرق لاستعمال مستخلص زيت الأوكاليبتوس لتجنب الشخير خلال الليل.
 
أضيفوا بعض أوراق الأوكاليبتوس إلى آلة تبخير، وتنفسوا بعمق عن طريق الأنف والفم لتساعدوا على فتح الجيوب الأنفية.
يمكنكم أيضاً أن تحاولوا استخدام وعاء للتنشق. ضعوا رأسكم فوقه بعد أن تضيفوا الماء الساخن، وغطوا رأسكم جيداً بالمنشفة لكي تتنشقوا البخار.
افعلوا هذا قبل الذهاب إلى النوم مباشرة لفتح المجاري التنفسية جيداً والحدّ من التهاب الممرات الأنفية.
 
استشيروا طبيب الأسنان
 
يجب عليكم ربما أن تناقشوا مع طبيبكم إمكانيات تقييم أسنانكم حتى تجدوا حلاّ يساعدكم على فتح المجاري التنفسية بشكل أفضل، ولكي يكون هناك ما يكفي من المساحة للسانكم ولكي تتنفسوا بشكل طبيعي. هناك تقارير من الجمعية الأميركية لأطباء الأسنان حول مختلف الأجهزة المستعملة خلال ساعات النوم، وهي غالباً فعالة جداً في مكافحة الشخير.
أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار