الرئيسية / أخبار عبرية
حاخام إسرائيلي يحذر من صراع داخلي بين الإسرائيليين
تاريخ النشر: 28/11/2019
حاخام إسرائيلي يحذر من صراع داخلي بين الإسرائيليين
حاخام إسرائيلي يحذر من صراع داخلي بين الإسرائيليين

اعتبر الحاخام الإسرائيلي ووزير التعليم السابق لدى الاحتلال شاي بيرون، أن تبعات اتهام بنيامين نتنياهو بقضايا فساد أثبتت أن "إسرائيل" أصبحت دولتين وشعبين. فبينما يقف شعب من الشعبين مع نتنياهو ويحرض على القضاء، يقف آخر في صف مناقض تماما ويتهم نتنياهو بالفساد والتمرد والتحريض على مؤسسات الدولة.

وأضاف الحاخام بيرون في مقالة نشرها في صحيفة يديعوت أحرونوت: "هكذا تغرق الإمبراطوريات. عندما لا تكون هناك رواية وطنية مشتركة، وعندما يكون السرد مختلفا، حينها تنفك الوحدة.. نحن في حالة طوارئ ونحن بحاجة لحكومة وحدة للتعامل مع مأساة وطنية تهدد وجودنا".

ووفقا لبيرون فإن أي حكومة وحدة قادمة يجب أن تقوم على عدة اعتبارات، أهمها أن التمسك بالتراث اليهودي ليس انتماء للماضي بقدر ما هو بناء للرواية، وأن الديمقراطية ليست بدعة يسارية بقدر ما هي ضرورة ملحة للحفاظ على الدولة، وبذلك يجب التوفيق بين الأمرين.

وتابع الحاخام بيرون قائلا: "الوضع الراهن يجب أن ينتهي. يجب أن نكرس خطابا إسرائيليا واسعا ومشتركا، ويجب أن يشعر المتدين وغير المتدين أنه جزء من النسيج المدني للدولة، من خلال إعطاء كل طرف مساحة للتعبير عن ذاته بما يضمن عدم إشعال وإذكاء نار العنصرية.

كما وأشار إلى ضرورة بناء تعليم مشترك، يعمق الوعي العام ويسهل عملية التواصل الاجتماعي بين مختلف الأطراف، مع ضرورة مراعاة تكافؤ الفرص، والاهتمام باليهود في الخارج، وتعزيز قيم التضامن.

ويرى الحاخام بيرون أنه بدون ذلك فهذا يعني أن الصراع والانقسام قريبان لأن "بكتيريا الكراهية بدأت بتقسيم الإسرائيليين".


 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار
الأكثر تفاعلاً