الرئيسية / أخبار فلسطين
المخابرات الإسرائيلية تستعد لتأمين وصول قادة من 41 دولة إلى القدس المحتلة
تاريخ النشر: 15/01/2020
المخابرات الإسرائيلية تستعد لتأمين وصول قادة من 41 دولة إلى القدس المحتلة
المخابرات الإسرائيلية تستعد لتأمين وصول قادة من 41 دولة إلى القدس المحتلة

 أُجري تدريب أمني كبير في مقر إقامة الرئيس الإسرائيلي في القدس المحتلة، استعدادا لوصول 41 رئيس دولة الأربعاء القادم إليه، لاستقبالهم الرسمي هناك، قبل مُشاركتهم في مؤتمر المنتدى الدولي للهولوكوست. وسيبزر من بين الحضور: الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ونائب الرئيس الأميركي مايك بينس، والرؤساء: الألماني والفرنسي، وكذلك ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز. 

وتم إجراء التدريب الأمني، بالتعاون مع وحدة تأمين الشخصيات، التابعة لجهاز المخابرات الإسرائيلي "الشاباك"، علما أنه تم التدرّب على تأمين المواكب، ودخول آمن لكبار الشخصيات إلى مقر إقامة الرئيس الإسرائيلي. وتعمل الشرطة الإسرائيلية منذ عدة أسابيع، على الاستعداد والجهوزية لهذا الحدث، في حملة أطلق عليها "المستقبل". وسيعمل أكثر من 6000 شرطي إسرائيلي بمنظومة تأمين ومرافقة الوفود الدولية الضيفة، البالغ عددها 47. 

وسيتحوّل مقر إقامة الرئيس الإسرائيلي أثناء الحدث، إلى منطقة مغلقة، حيث سيتمركز القناصة على الأسطح، ورجال الشرطة ورجال الأمن على مداخل الشوارع المؤدية إلى المنطقة. كما سيتم إغلاق المجال الجوي للقدس، وسيتم حظر استخدام الزنانات. وتستعد الشرطة الإسرائيلية إلى تنقل وفود الضيوف من مكان إلى مكان، عن طريق توجيه السير المنتظم إلى الشوارع البديلة، والتغييرات في حركة المرور في المنطقة، حيث سيتم إغلاق عدة شوارع بأوقات مختلفة، عند التقاطعات والتقاطعات التي سيتم حظرها بشكل متقطع للقوافل من الأربعاء وحتى الجمعة (22 -24 يناير / كانون الثاني)، ما سيُنذر بازدحامات مرورية. 

 
 
أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار