الرئيسية / عربي ودولي
أمريكا بؤرة جديدة لفيروس كورونا والوفيات تتخطى 14 ألف حالة
تاريخ النشر: 23/03/2020
أمريكا بؤرة جديدة لفيروس كورونا والوفيات تتخطى 14 ألف حالة
أمريكا بؤرة جديدة لفيروس كورونا والوفيات تتخطى 14 ألف حالة

لجأت دول العالم، اليوم الاثنين، الى تعزيز سبل مكافحة فيروس كورونا وفرضت العديد منها حظر التجوال والحركة في الشوارع والمرافق إلا عند الضرورة القصوى مع تسارع عدد الإصابات بشكل كبير.

ووفقا لأحدث البيانات فقد تخطت عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "كوفيد-19"، في دول العالم الـ 300 الف مصاب، والوفيات الـ14 الف.


الولايات المتحدة الأمريكية

وباتت الولايات المتحدة الأمريكية بؤرة ثالثة للإصابة بالفيروس بعد إيطاليا والصين، إذ سجلت يوم الأحد، ارتفاعا هائلا وغير مسبوق في عدد الإصابات الجديدة بعدوى فيروس كورونا، حيث ازدادت هذه الحصيلة بواقع أكثر من 8 آلاف حالة.


وأعلن نائب الرئيس الأمريكي، مايك بينس، فحص أكثر من 250 ألف أمريكي لمعرفة ما إذا كانوا مصابين بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، وتبين أن أكثر من 30 ألفا منهم مصابون بالفيروس.

وأكد بينس، في مؤتمر صحفي مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء الأحد، أن "الاختبار أصبح أكثر فأكثر متاحا كل يوم .. في تقرير اليوم تم اختبار 254000 أمريكي، وظهرت النتائج.. تبين وجود أكثر بقليل من 30.000 اختبار إيجابي" (أي ثبوت الإصابة بالفيروس).



وأضاف: "يمكننا إبطاء انتشار الفيروس، ويمكننا حماية الأشخاص الأكثر ضعفًا، فلنفعل ذلك".

نيوزيلندا

أعلنت نيوزيلندا أنها ستبدأ أقصى درجات التأهب وفرض عزلة ذاتية وإغلاق جميع الخدمات غير الأساسية والمدارس والمكاتب خلال الـ48 ساعة المقبلة، مع تزايد الإصابات بكورونا إلى ثلاثة أضعاف.

وقالت رئيسة الوزراء النيوزيلندية، جاسيندا أرديرن، في مؤتمر صحفي، إن تلك القرارات ستفرض أكثر القيود صرامة على حركة النيوزيلنديين في التاريخ الحديث، من أجل إنقاذ الأرواح وإبطاء انتشار الفيروس.

وأضافت: "كلنا الآن مستعدون لبدء عزلة ذاتية كدولة.. عشرات الآلاف قد يموتون إذا لم تتخذ هذه الإجراءات.. كل الحانات والمطاعم والمقاهي والصالات الرياضية ودور السينما وأحواض السباحة والمتاحف والمكتبات والاستادات، وأي أماكن أخرى يتجمع فيها الناس، لا بد من وقف عملها الذي يلتقي فيه الناس بعضهم ببعض بشكل مباشر".

ولفتت إلى أن المخازن التجارية الكبيرة (السوبرماركت) وعيادات الأطباء والصيدليات ومحطات خدمة السيارات واستخدام الخدمات المصرفية الأساسية ستكون متاحة.



وأوضحت أن مجلس الوزراء "وافق على دخول البلاد بشكل قوي في المستوى الثالث من التأهب، وأن تنتقل إلى المستوى الرابع بعد 48 ساعة". وأغلقت نيوزيلندا بالفعل حدودها أمام الأجانب.

السعودية

أصدر الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، أمرا بحظر التجول من الساعة السابعة مساء إلى السادسة صباحا ابتداء من مساء اليوم الاثنين ولمدة 21 يوما للحد من انتشار كورونا.

وجاء في الأمر الملكي:" أن تقوم وزارة الداخلية باتخاذ ما يلزم لتطبيق منع التجول، وعلى كافة الجهات المدنية والعسكرية التعاون التام مع وزارة الداخلية في هذا الشأن".

ويُستثني من منع التجول "المنتسبون للقطاعات الحيوية من القطاعين العام والخاص، الذين تتطلب أعمالهم الاستمرار في أدائها أثناء فترة المنع، ويشمل ذلك منسوبي القطاعات الأمنية والعسكرية والإعلامية، والعاملين في القطاعات الصحية والخدمية الحساسة".

هذا وقد أعلنت وزارة الصحة السعودية، أمس الأحد، تسجيل 119 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع بذلك عدد حالات الإصابة في المملكة إلى 511 منذ أن تفشى المرض.

سوريا

أعلنت وزارة الداخلية السورية إغلاق كافة المعابر أمام حركة القادمين من لبنان بمن فيهم المواطنين السوريين اعتبارا من منتصف اليوم الاثنين بسبب المخاوف من فيروس كورونا المستجد.

وذكرت الوزارة، في بيان اليوم، "تماشياً مع الجهود والإجراءات المتخذة من قبل الحكومة والرامية لمواجهة "فيروس كورونا"، تعلن وزارة الداخلية عن إغلاق كافة المعابر أمام حركة القادمين من الجمهورية اللبنانية بما فيهم المواطنين السوريين وذلك اعتبارا من منتصف ليل 23/3/2020 وحتى إشعار آخر".



وأضاف البيان أنه "يستثنى من ذلك سيارات الشحن مع إخضاع السائقين للفحوص الطبية اللازمة في المراكز الحدودية".

كما ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا"، أن الحالة المصابة تعود لشاب قادم من خارج البلاد، وأكدت أن الجهات المعنية اتخذت كافة الإجراءات اللازمة للتعامل مها.

وأعلنت الحكومة السورية، إيقاف جميع وسائل النقل الجماعي في البلاد اعتبارا من يوم الاثنين 23 مارس/آذار الجاري.

ومن جهته، أعلن وزير النقل السوري علي حمود، أن آخر رحلة جوية ستصل من موسكو يوم الأحد وبعد ذلك سيتم إيقاف جميع الرحلات من وإلى البلاد، على خلفية تفشي فيروس كورونا المستجد.

الأردن

اعتبرت الحكومة الأردنية أن حظر التجوال الذي بدأ تطبيق بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد قد يمتد لعدة أسابيع مقبلة.

وبحسب وكالة الأنباء الأردنية، قال الناطق باسم الحكومة الأردنية أمجد العضايلة، إن "البيانات الأولية تشير إلى أن حظر التجول قد يمتد إلى أسابيع".

وأضاف: "الأسبوعان المقبلان حاسمان لحصر انتشار الفيروس".

وأوضح أن "المسؤولية الأساسية تقع على عاتق المواطنين، من حيث الالتزام بقرار حظر التجول، والتقيد بالإجراءات الاحترازية، وتعليمات السلامة والصحة للحد من انتشار الوباء".

من جانبه أعلن وزير الصحة الأردني سعد جابر "ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد إلى 112 حالة بعد تسجيل 13 حالة جديدة".

وكانت الحكومة الأردنية قد أعلنت أمس السبت حظر التجول في المملكة لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

وتجدر الإشارة إلى أن الحكومة الأردنية أعلنت يوم الجمعة أمر دفاع رقم 2 القاضي بحظر تنقل الأشخاص وتجوالهم في جميع مناطق المملكة وذلك ابتداء من يوم أمس السبت.

ويأتي القرار نظرا لعدم التزام المواطنين بقرار الحكومة السابق القاضي بعدم الخروج إلا للضرورة، والذي كان وفق إجراءات اتخذتها المملكة للتصدي لانتشار فيروس كورونا.

بلجيكا

قالت وزيرة الصحة البلجيكية ماجي دي بلوك لصحيفة دي زونداخ، إن إغلاق بلجيكا بسبب وباء فيروس كورونا سيستمر للأسابيع الثمانية القادمة على الأقل.

وفي سؤال عن فترة استمرار هذا الوضع قالت دي بلوك "هذا هو السؤال الذي تصعب إجابته. نحن الآن نتجه إلى ذروة الوباء والتي بعدها سيبدأ المنحنى في الانخفاض"، كما نقلت وكالة "رويترز".

وأضافت "أعتقد أن هذا الوضع سيستمر لثمانية أسابيع أخرى على الأقل. سيكون هذا المنحنى الطبيعي".

وقالت إن هذا التقدير يستند إلى ما حدث في الصين وكوريا الجنوبية حيث بلغ الوباء ذروته سابقا.

ومنذ 17 مارس/آذار لا يسمح للبلجيكيين بمغادرة منازلهم إلا لشراء الطعام أو الأمور المتعلقة بالصحة أو مساعدة الآخرين.

وأغلقت المدارس والجامعات أبوابها ويمارس الموظفون في معظم الشركات عملهم من المنزل.

وحظر السفر لغير الضرورة حتى الخامس من أبريل/نيسان كما حظرت كافة التجمعات. وتجوب دوريات الشرطة الشوارع لمراقبة هذه الأوامر وتطبيقها.

الصين

أكدت آخر إحصائيات الهيئة الحكومية لشؤون الصحة في الصين شفاء 90% من المصابين بفيروس كورونا، وبقاء وجود 5120 مصابا فقط في المستشفيات لتلقي العلاج.

كما أعلنت الصين البدء بتجارب سريرية على لقاح لفيروس كورونا المستجد

وقالت الهيئية الحكومية إنها تسجل انخفاضا في عدد المصابين كل يوم، مشيرة إلى أن من بين 81093 شخصا تأكدت إصابتهم بفيروس كورونا، شفي 72702 شخص وغادروا المستشفيات.

وأوضحت الهيئة أنه دون احتساب أعداد المصابين في مقاطعة هوبي، أصيب 13293 شخصا بفيروس "كورونا" في بقية المناطق الأخرى، توفي منهم 117 شخصا، أي أن نسبة الوفيات خارج ووهان مثلت 0.88%.

وفي مقاطعة هوبي، بؤرة تفشي فيروس كورونا، أصيب 67800 شخص، توفي منهم 3153 شخصا، ومثلت نسبة الوفيات في هذه المقاطعة 4.65%.

تجدر الإشارة إلى أن السلطات الصينية لم تسجل في الأيام الأخيرة أي إصابات جديدة بفيروس كورونا في مدينة ووهان، مركز مقاطعة هوبي.

مصر

أفادت وزارة الصحة المصرية بارتفاع عدد المتعافين ممن خرجوا من المستشفى بعد إصابتهم بفيروس كورونا إلى 56 شخصا، فيما ذكرت أنه تم رصد 33 إصابة و4 وفيات جديدة.

وأصدر الأزهر فتوى تتعلق بكورونا، حرم خلالها مخالفة الإرشادات الوقائية بخصوص منع انتشار فيروس كورونا في مصر، مؤكدا أن من لازم بيته وقت الوباء له أجر الشهيد.

 

كوريا الجنوبية

أعلنت كوريا الجنوبية، اليوم الاثنين، أدنى عدد من حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا منذ وصولها إلى الذروة حتى الآن في 29 فبراير الماضي.

وقالت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن كوريا الجنوبية سجلت 64 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، اليوم الاثنين، ليرتفع بذلك عدد حالات الإصابة إلى 8961، كما تم تسجيل حالة وفاة واحدة لتصل إلى 110 وفيات.

وأظهر عدد الإصابات الإجمالي اليومي استمرار الاتجاه النزولي لليوم الثاني عشر للإصابات الجديدة.

وقالت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن 257 مريضا خرجوا معافين من المستشفيات التي كانوا قد عزلوا فيها للعلاج.

وسجلت كوريا الجنوبية حالات شفاء أكثر من حالات الإصابة في 13 مارس لأول مرة منذ تأكيد أول حالة إصابة في 20 يناير كانون الثاني الماضي.

وعزز استمرار الاتجاه النزولي في حالات الإصابة اليومية الآمال في احتمال أن أكبر تفش للفيروس في آسيا خارج الصين آخذ في الانحسار.

المغرب

طلب العاهل المغربي الملك محمد السادس، من الطب العسكري مساعدة الطب المدني في محاربة فيروس كورونا "كوفيد 19".

وقال بيان للقصر الملكي، أمس الأحد، إن "العاهل المغربي أصدر أوامره إلى كل من المفتش العام للقوات المسلحة، وقائد الدرك الملكي، ومفتش مصلحة الطب العسكري، من أجل تمكين الطب العسكري العمل إلى جانب نظيره الطب المدني لمواجهة وباء كورونا بالمغرب".

وأورد البيان أن الملك محمد السادس أمر أيضا "بتوظيف الوسائل المتوفرة لدى الطب العسكري لتقوية البنيات الصحية الموجهة إلى محاربة فيروس كورونا، وذلك عبارة عن الموارد البشرية الطبية وشبه الطبية للقوات المسلحة".

وسجل المغرب 6 حالات جديدة لمصابين بفيروس كورونا، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 115 مصابا، من بينهم 19 حالة في ظرف 24 ساعة.

وأعلنت وزارة الصحة في بيان لها عن وفاة حالة واحدة اليوم، ليرتفع العدد إلى 4 حالات وفاة جراء الإصابة بفيروس كورونا.

ويعيش المغاربة منذ الجمعة الماضية حالة طوارئ صحية، وكانت الحكومة المغربية قد مددت حالة الطوارئ إلى غاية 20 من أبريل القادم.

الإمارات

أعلنت هيئة الطيران المدني الإماراتية مساء أمس الأحد تعليق جميع الرحلات الجوية بما فيها رحلات العبور (الترانزيت) من دولة الإمارات وإليها لمدة أسبوعين، في إطار إجراءات الوقاية من كورونا.

وفي وقت سابق، قررت وزارة الصحة الأحد إغلاق كافة المراكز التجارية والأسواق المفتوحة، باستثناء منافذ بيع الأغذية والصيدليات، وذلك لمدة أسبوعين قابلة للمراجعة والتقييم. كما تقرر قصر عمل المطاعم على خدمات التوصيل.

الجزائر

أعلنت وزارة الصحة دخول البلاد مرحلة تفشي الوباء، بعد تسجيل إصابات بالفيروس في 17 ولاية، كاشفة عن ارتفاع العدد إلى 201 إصابة.

وبشأن إجراءات الحد من تفشي الوباء، قال وزير الصحة عبد الرحمن بن بوزيد إن رئيس الجمهورية هو الوحيد المخول بإعلان حجر صحي شامل في عموم البلاد.

تونس

أعلنت السلطات التونسية ارتفاع عدد الوفيات بالفيروس إلى ثلاث، والإصابات إلى 75، بعد اكتشاف 15 حالة جديدة.

روسيا

أعلن عمدة موسكو، سيرغي سوبيانين، اليوم الاثنين، عن إجراء خاص لفترة محددة لكبار السن الذين يعانون من أمراض مزمنة، ارتباطا بمنع انتشار فيروس كورونا.

وصرّح عمدة العاصمة الروسية أن سكان موسكو الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاما والمصابين بأمراض مزمنة، ملزمون ابتداء من 26 مارس وحتى 14 أبريل، بسبب الفيروس التاجي، بالبقاء في الحجر الصحي في منازلهم.

تايلاند

أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة التايلاندية، تاويسين فيسانويوثين، اليوم الاثنين، أن البلاد رصدت 122 حالة جديدة من الإصابة بفيروس كورونا 19" ليصل إجمالي عدد الإصابات إلى 721.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة التايلاندية خلال مؤتمر صحفي: "اليوم، تم تسجيل 122 حالة إصابة جديدة، بلغ إجمالي عدد الإصابات منذ بداية الوباء – 721 حالة.

وأضاف فيسانويوثين: "أصيب 20 مريضا جديدا من مرضى سابقين، وأصيب 10 آخرون في الخارج، 92 حالة قيد التحقيق حاليا، ويجري الكشف عن سلسلة العدوى".

وأوضح أن الزيادة الحادة في حالات الإصابة في الأيام الأخيرة تعود إلى عاملين: أولاً، تحسن القدرات التشخيصية في محافظات تايلاند، وثانيا، تحول وزارة الصحة في البلاد إلى إجراء جديد لفحص فيروس "كورونا".

تركيا

أعلنت وزارة الصحة التركية، اليوم الأحد، ارتفاع عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا في البلاد إلى 30 حالة.

وقال وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة، في تغريدة على صفحته الرسمية على موقع "تويتر"، "أجرينا 20 ألفا و345 فحصا بكورونا، 1236 مصابون بالفيروس، فقدنا منهم 30 كلهم من المسنين"، مشيرا إلى أن عدد حالات الإصابة المؤكدة زاد بواقع 289 ليصل إجمالي الإصابات إلى 1256.

وأضاف قوجة "الآن نحن نشرح الموقف يوما بعد يوم. ندعوكم لتقدير شفافيتنا في العمل. دعونا نكون يقظين. هذا البلد لن يستسلم لهذا التهديد".

في غضون ذلك، أعلنت الخطوط الجوية التركية، اليوم الأحد، أنها ستوقف كل رحلاتها الدولية باستثناء 5 وجهات اعتبارا من يوم 27 مارس/آذار الجاري، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة بلال إيكسي، اليوم، عبر حسابه الرسمي بـ"تويتر"، إن "الخطوط الجوية التركية ستوقف جميع رحلاتها الدولية اعتبارًا من 27 مارس وحتى الـ17 من أبريل بسبب المخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد".

فرنسا

أعلنت وزارة الصحة الفرنسية، تسجيل 112 وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "كوفيد 19" ليصل عدد الوفيات إلى 674 حالة.

وقال مدير عام الصحة جيروم سالومون، في مؤتمر صحفي: "ارتفع عدد الوفيات بسبب الفيروس ليصل إلى 674 حالة وفاة خلال 24 ساعة".

وأضاف "سجلنا 1559 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا ليصل عدد المصابين إلى 16018".

وأشار سالومون إلى "أن عدد الحالات الخطرة بلغ 1746"، معلنا في نفس الوقت عن "عودة 2200 مصاب إلى منازلهم بعد تعافيهم في المستشفى".

وأعلن وزير الصحة الفرنسي، أوليفييه فيران، في وقت سابق من اليوم الأحد، وفاة أول طبيبٍ فرنسي بفيروس "كورونا المستجد" (كوفيد – 19).

وقال فيران، في مقابلة أجرتها معه إذاعة (إر.تي.إل) اليوم، "تم إعلامي مساء يوم أمس بوفاة طبيب في مستشفى وهي أول حالة وفاة لطبيب بحسب علمي".

وأمر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، قبل أيام، بفرض قيود صارمة على تنقل الناس في فرنسا. وأغلقت المطاعم والحانات والمدراس في شتى أنحاء فرنسا وأمرت الحكومة الناس بأن يلزموا بيوتهم وألا يخرجوا إلا لشراء مستلزماتهم من السلع أو الذهاب للعمل أو التدريب أو للرعاية الطبية.

إيطاليا

أعلنت إيطاليا، تسجيل 651 وفاة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة.

وقالت هيئة الحماية المدنية إنه "تم تسجيل 651 وفاة جديدة خلال 24 ساعة ليرتفع الإجمالي إلى 5476 وفاة".

وأضافت إن "إجمالي عدد حالات الإصابة في إيطاليا ارتفع من 53578 إلى 59138 بزيادة قدرها 10.4 بالمئة وهي اقل زيادة في النسبة منذ ظهور المرض المعدي في 21 فبراير/ شباط".

وأشارت إلى أنه "من بين كل الإصابات بأنحاء البلاد تعافت تماما 7024 حالة اليوم الأحد مقارنة مع 6072 حالة في اليوم السابق. وبلغت الحالات بالعناية الفائقة 3009 مقابل 2857 حالة في السابق".

وبحسب "رويترز"، ظل إقليم لومباردي الشمالي الأكثر تضررا في وضع حرج مسجلا 3456 حالة وفاة و27206 حالة إصابة مقابل 3095 وفاة و25515 إصابة في السابق.

بريطانيا

أعلنت بريطانيا، تسجيل 665 إصابة بفيروس كورونا و48 حالة وفاة جديدة خلال 24 ساعة.

وقالت الحكومة البريطانية إن "48 شخصا آخرين لقوا حتفهم في المملكة المتحدة بعد أن ثبتت إصابتهم بالفيروس، مما رفع العدد الإجمالي للوفيات إلى 281 مقارنة بـ 233 أمس السبت".

وأضافت "تم تسجيل 665 إصابة جديدة، وإن إجمالي عدد الإصابات المؤكدة ارتفع إلى 5683 مقارنة بـ 5018 يوم السبت". بحسب "رويترز".

وعقب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، على آخر التطورات، إنه "يجب إبطاء انتشار كورونا لإنقاذ آلاف الأرواح".

وأضاف جونسون "سنتخذ مزيدا من الإجراءات لمواجهة كورونا إذا لزم الأمر". وأوضح أن "أكثر من 1.5 مليون شخص سيطلب منهم البقاء بمنازلهم 12 أسبوعا".

وفي وقت سابق، وقعت هيئة الصحة الوطنية البريطانية اتفاقا مع المستشفيات الخاصة في البلاد من شأنه توفير مزيد من الأسرة وأجهزة التنفس الصناعي وآلاف العاملين الإضافيين في مجال الرعاية الصحية ابتداء من الأسبوع المقبل لمكافحة تفشي فيروس كورونا.

ويقول المسؤولون إن "الفيروس ينتشر بوتيرة عالية في العاصمة لأسباب منها عدم إطاعة الناس لنصيحة الحكومة والبقاء في العزل". 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار
الأكثر تفاعلاً