الرئيسية / أخبار فلسطين
عدوان جديد على جنين ومخيمها: إصابات واعتقالات وتدمير للبنية التحتية
تاريخ النشر: 06/12/2023
عدوان جديد على جنين ومخيمها: إصابات واعتقالات وتدمير للبنية التحتية
عدوان جديد على جنين ومخيمها: إصابات واعتقالات وتدمير للبنية التحتية

انسحبت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة، من مدينة جنين ومخيمها، عقب عدوان جديد استمر نحو 9 ساعات، أسفر عن إصابة 7 مواطنين بالرصاص، بينهم سيدة وطفلة، واعتقال 18 مواطنا على الأقل، وتدمير للبنية التحتية.

وكانت قوات الاحتلال مدعومة بأكثر من 40 آلية عسكرية وجرافات، اقتحمت المدينة ومخيمها، ظهر الثلاثاء، من شارع جنين- الناصرة، وانتشرت في حي الزهراء ودوار الداخلية، وسط إطلاق كثيف للرصاص وقنابل الغاز السام السيل للدموع، ما أدى لإصابة 7 مواطنين، بينهم سيدة وصفت إصابتها بالخطيرة، وطفلة برصاصة في الساق.

وشنت قوات الاحتلال حملة مداهمات واسعة لمنازل المواطنين في المدينة ومخيمها، وحوّلت عددا من المنازل إلى نقاط عسكرية.

وأفادت مصادر أمنية  بأن قوات الاحتلال اعتقلت عددا من المواطنين عرف منهم: ساري البظ، مراد حلمي علاونة، محمد خالد طالب، عزيز الألماني، قصي مهند الشامي، محمد العامر والد الشهيدين أيسر وأيهم، عثمان استيتي ونجليه، عمران سويطي، عدي الغول، معاذ أحمد نواهضة، أمين محمود نواهضة، محمود الصباغ، خضر أبو قطنة، وبسام تركمان، زهير ومحمد محمود استيتي، قبل أن تفرج عن عدد منهم.

وقصف الاحتلال منزل المواطن سليم أبو عواد بمنطقة الساحة في مخيم جنين، بصاروخ "أنيرجا"، ما أدى إلى اشتعال النيران وإلحاق أضرار جسيمة في المنزل، حيث عملت طواقم الدفاع المدني على إخماد النيران. كما اندلعت النيران في منزل المواطن عثمان أبو قطنة في حي السمران داخل المخيم، جراء عدوان الاحتلال، قبل أن تتمكن طواقم الدفاع المدني من الوصول إلى المكان وإخمادها.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في جنين بأن قوات الاحتلال اعتدت بالضرب على طواقم الإسعاف في مخيم جنين، أثناء محاولتهم نقل حالة مرضية من داخل المخيم.

وانتشر جنود الاحتلال في محيط مستشفيي جنين الحكومي وابن سينا، حيث فرضوا حصارا عليهما وفتشوا مركبات الإسعاف وأعاقوا عمل طواقمها، وسط مواجهات عنيفة.

وقال مراسلنا إن جرافات الاحتلال نفذت عملية تدمير في البنية التحتية ومركبات المواطنين بأطراف المخيم وفي أزقته وشوارعه، وسط حملة مداهمات واسعة للمنازل وعملية تخريب فيها وتفجير أبوابها.

وداهمت قوات الاحتلال مخبزا في شارع حيفا، وفتشته، وحطمت كاميرات المراقبة التابع له، ونكلت بالعاملين فيه.

وأفاد مراسلنا بأن طلبة الجامعة العربية الأمريكية، لم يتمكنوا من العودة إلى منازلهم جراء تواصل عدوان الاحتلال وحصاره للمدينة، حيث عملت إدارة الجامعة على توفير مأوى لعدد منهم، في حين لجأ العدد الآخر إلى منازل أقربائهم وأصدقائهم في قرى وبلدات المحافظة.

وانقطع التيار الكهربائي عن أحياء من مدينة جنين بعد استهداف الاحتلال لمحولات الكهرباء بالرصاص، كما فجرت قوات الاحتلال مركبة في مخيم جنين قبيل انسحابها.

يذكر أن قوات الاحتلال الإسرائيلي شنت أكثر من 15 اقتحاما لمدينة جنين ومخيمها منذ بدء عدوانها الشامل على شعبنا في قطاع غزة والضفة الغربية في السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار