تشيع الالالف من جنازه الشهيد محمد محمود سعد بشارات
تاريخ النشر: 24/10/2018
تشيع الالالف من جنازه الشهيد محمد محمود سعد بشارات
تشيع الالالف من جنازه الشهيد محمد محمود سعد بشارات

 شيع الآلاف من ابناء بلدة طمون ومحافظة طوباس جثمان الشهيد محمد محمود سعد بشارات الذي استشهد برصاص الاحتلال خلال مواجهات ليلية مع قوات الاحتلال التي اقتحمت بلدة طمون فجر اليوم.

مسيرة تشييع غاضبة جابت شوارع البلدة مع وصول جثمان الشهيد لمسقط رأسه في موكب محمول انطلق من المستشفى التركي بمدينة طوباس ليحمل بعدها على اكتاف صحبه وأحبته بمسيرة قصدت بيته لتلقى عليه نظرة الوداع الأخير وسط ومنه الى مسجد البلدة حيث أقيمت على جثمانه المسجى صلاة الجنازة فمقبرة البلة حيث وورب الثرى .
المشاركون في المسيرة شيعوا شهيدهم وسط هتافات التكبير والهتافات الغاضبة التي اكدوا من خلالها على مواصلة المسيرة ومقاومة الاحتلال مرددين .. عل قدس رايحين شهداء بالملايين .. يا شهيد ارتاح رتاح واحنا نكمل الكفاح . ويا خالد يا ابن الوليد جبنالك عريس جديد .
وبالعودة لجريمة إعدام محمد فقد اكد شقيقه انه غادر منزله عند الثانية فجرا وهو ما تزامن مع اقتحام قوات الاحتلال للبلدة حيث التحق محمد باربعة من أصدقائه للتصدي لقوات الاحتلال التي رشقوها بالحجارة . ويتابع شقيقه الا ان محمد ومن معه وقعوا بكمين لجنود الاحتلال الذين بادروهم بإطلاق نار كثيف ومباشر اسفر عن استشهاد محمد بعد إصابته برصاصة بالصدر اطلقتها عليه مجندة اسرائيلية . في حين أصيب ثلاثة اخرون برصاص الاحتلال المتفجر وصفت إصابة اثنين منهم بالخطيرة
تم طباعة هذا المقال من موقع راديو بانوراما (panoramafm.ps)

© جميع الحقوق محفوظة

(طباعة)