سجن فلسطيني 11 عاما بزعم التخطيط لتنفيذ عمليات واستهداف نتنياهو
تاريخ النشر: 10/01/2019
سجن فلسطيني 11 عاما بزعم التخطيط لتنفيذ عمليات واستهداف نتنياهو
سجن فلسطيني 11 عاما بزعم التخطيط لتنفيذ عمليات واستهداف نتنياهو

  حكمت محكمة اسرائيلية بسجن فلسطيني 11 سنة بزعم التخطيط لتنفيذ عمليات في اسرائيل واستهداف شخصيات عامة بما فيها رئيس الوزراء ورئيس بلدية الاحتلال في القدس نير بركات.

 

ووفق ما نشرت القناة الثانية فان محمد جمال رشادة، من مواليد عام 1988 في مخيم شعفاط للاجئين في القدس الشرقية، أدين "بمساعدة العدو في زمن الحرب، والاستعداد للقتل والتجسس والتآمر لارتكاب جرائم قتل".

 

لا تزال معظم تفاصيل لائحة الاتهام ضد رشادة سرية، لكن ما نشر يظهر أنه عمل تحت إشراف "عناصر إرهابية" من الخارج وخطط لتنفيذ هجمات كبيرة ضد مجموعة متنوعة من الأهداف في إسرائيل، بما في ذلك، استهداف شخصيات عامة بارزة، مثل رئيس الوزراء نتنياهو ورئيس "بلدية القدس" نير بركات كما ذكر التقرير التلفزيوني.

 

بالإضافة إلى ذلك، خطط رشادة لتنفيذ هجمات ضد اهداف غربية في إسرائيل. من بينها المباني التي تعود للقنصلية الأمريكية ووفد الممثلين الكنديين المقيمين في القدس.

تم طباعة هذا المقال من موقع راديو بانوراما (panoramafm.ps)

© جميع الحقوق محفوظة

(طباعة)